2018-09-26
 سورية تدين الهجوم الإرهابي في الأهواز الإيرانية وتؤكد أن رعاة الإرهاب لن يستطيعوا تحقيق مخططاتهم   |    سورية ترحب بالاتفاق حول إدلب الذي أعلن عنه في سوتشي وتؤكد أنه كان حصيلة مشاورات مكثفة بينها وبين روسيا   |    المعلم: الولايات المتحدة تستخدم الأسلحة الكيميائية ذريعة لتبرير العدوان على سورية   |    سورية تدين بشدة حملة التضليل البريطانية والاتهامات الملفقة لروسيا الاتحادية مؤكدة تضامنها مع الموقف الروسي الرافض للإدعاءات والاكاذيب البريطانية   |    المعلم يبحث مع ظريف العلاقات الثنائية الاستراتيجية بين البلدين الشقيقين   |    المعلم في مقابلة مع قناة روسيا 24: الادعاءات التي تسوقها الولايات المتحدة وحلفاؤها بشأن استخدام الأسلحة الكيميائية أصبحت مكشوفة للرأي العام العالمي وهدفها تبرير أي عدوان محتمل على سورية   |    المعلم في حديث لقناة روسيا اليوم: تحرير إدلب من الإرهاب أولوية إما عبر المصالحات أو بالعمل العسكري   |    سورية تدين بأشد العبارات العمل الإرهابي الذي أدى إلى اغتيال رئيس جمهورية دونيتسك الشعبية   |    مؤتمر صحفي لوزير الخارجية السوري وليد المعلم ونظيره الروسي سيرغي لافروف في موسكو   |    سورية تدين بشدة بيان واشنطن وباريس ولندن: هدفه الأساسي تبرير استخدام التنظيمات الإرهابية للأسلحة الكيميائية   |    تعلن وزارة الخارجية والمغتربين عن إجراء اختبار للتعاقد مع عدد من المواطنين بصفة عقود سنوية   |    المعلم لوزير خارجية التشيك: سورية مستمرة بمكافحة الإرهاب بالتزامن مع دعمها الجهود الرامية للتوصل إلى حل سياسي للأزمة   |    المعلم يبحث مع مبعوث الرئيس الأبخازي أهمية الانطلاق بالعلاقات الثنائية في المجالات كافة   |    سورية تدين بشدة قرار الإدارة الأمريكية بإعادة فرض عقوبات اقتصادية على طهران   |    سورية تدين بأشد العبارات محاولة اغتيال الرئيس الفنزويلي: تهدف إلى زعزعة الأمن والاستقرار في البلاد   |    سورية تدين بأشد العبارات المجزرة البشعة التي ارتكبها العدوان السعودي على مشفى وسوق شعبي في ميناء الحديدة باليمن   |    المعلم للمبعوث الصيني الخاص: سورية ماضية في حربها على الإرهاب بلا هوادة   |    الخارجية: قيام إسرائيل بتهريب المئات من تنظيم الخوذ البيضاء بالتعاون مع أمريكا وبريطانيا والأردن وألمانيا وكندا عملية إجرامية تكشف دعمهم للإرهاب   |    المعلم وميدوف يوقعان اتفاقية إقامة العلاقات الدبلوماسية بين سورية وأوسيتيا الجنوبية   |    سورية تدين القانون الإسرائيلي العنصري الجديد: اعتداء على الحقوق التاريخية للشعب الفلسطيني   |    الوزير المعلم يبحث مع جابري أنصاري العلاقات الاستراتيجية بين البلدين الشقيقين   |    الخارجية: التحالف غير الشرعي للولايات المتحدة لم ينجح إلا في قتل الأبرياء وتدمير البنى التحتية السورية   |    سورية تدعو مواطنيها الذين اضطرتهم الاعتداءات الإرهابية لمغادرة البلاد للعودة إلى وطنهم الأم   |    الخارجية: القرار الذي اعتمدته منظمة حظر الأسلحة الكيميائية بضغط من الدول الغربية يتيح تسييس المنظمة واستخدامها مطية للاعتداء على دول مستقلة   |    

الأحكام المتعلقة بالوفيات




تسجيل الوفاة

 

 

على مقدم بيان الوفاة إبراز الوثائق التالية:
1-هوية المتوفى أو جواز سفره. 
2- شهادة الوفاة المحلية.
3- شرح من الطبيب يثبت أن الوفاة غير ناتجة عن العنف.
4- إملاء بيان الوفاة.
-تقدم شهادات الوفاة إلى السفارة خلال60 يوماً من تاريخ حدوثها.
-تسجل وثائق الوفاة إذا قدمت بعد انتهاء المهلة المحددة وقبل انقضاء سنة على حدوثها بعد دفع غرامة مالية مقدارها 50 دولار أمريكي أو ما يعادلها يتم استيفاؤها إما بالدولار أو اليورو أو العملة المحلية في بلد الإقامة.
-لا تسجل الوفاة بعد انقضاء سنة على حدوثها إلا بناءً على قرار يصدر عن لجنة المكتومين في مديرية الشؤون المدنية في مكان قيده.
-يعود واجب الإخبار بالوفاة على الأقرباء الذين حضروا الوفاة أو علموا بها أو على الطبيب الذي شاهدها أو على المختار أو كل شخص علم بها.
في حال حدوث وفاة لمواطن عربي سوري وصدرت شهادة وفاة أجنبية باسمه الجديد يمكن لأصحاب العلاقة تقديم تصريح للسفارة بأن المتوفى هو نفسه المسجل في السجلات العربية السورية وذلك لاستكمال اجراءات نقل جثمانه، وعند قدومهم إلى القطر يمكنهم استصدار حكم من المحكمة الشرعية بإثبات وفاته بموجب الوثائق الخارجية ليصار إلى تسجيل واقعة الوفاة لدى الأحوال المدنية في سورية.
- إذا تعذر على ذوي المتوفى تسجيل واقعة وفاته لدى بعثتنا الموجودة في البلد الذي توفي فيه، إذا لم يكن موجوداً أو تعذر عليه الوصول يمكن تسجيل بيان وفاته على قيوده المدنية في سورية بعد الحصول على شهادة وفاة اصولية صادرة عن الجهات المختصة في الدولة التي حصلت فيها الوفاة، مصدقة من وزارة خارجيتنا ومن بعثتنا المعتمدة لديها ومن وزارة الخارجية والمغتربين في سورية.

 

الوفيات الحاصلة أثناء فترة الحج

 

أ-الوفيات التي تحدث أثناء الحج يقوم رئيس البعثة الرسمية المرافق لموكب الحج بتدوينها بعد التثبيت من وقوعها في سجل خاص يعد لهذه الغاية وعند عودته إلى سورية يقدم إلى وزارة الداخلية شهادة وفاة عن كل حادثة تتضمن ما يمكن الحصول عليه من المعلومات اللازمة لتنظيمها وتبلغ هذه الشهادة إلى أمين السجل المدني المختص لوضع إشارة الوفاة على قيد المتوفى.
ب-يمكن تسجيل وفيات الحجاج التي لم تدون وفقا للفقرة السابقة خلال مدة ثلاثين يوما من تاريخ وصول آخر فوج من الحجاج وذلك بناء على شهادة ينظمها مختار محل إقامة المتوفى ويوقع عليها شاهدان من الحجاج الذين حضروا الوفاة أو علموا بها.

الوفيات الحاصلة على متن البواخر أو الطائرات

 

إن الوفيات التي تقع أثناء السفر بحراً يكون حكمها مماثلا لحكم الوفيات التي تقع في البلاد التي يخفق علمها على السفينة.
والوفيات التي تحدث في الطائرات فينظم قائد الطائرة شهادة بها تسلم إلى اقرب أمين سجل مدني أو قنصل سوري في أول مطار تصل إليه الطائرة.