2022-07-07
 إعلان إلى الأخوة المواطنين والمغتربين السوريين   |    وزير الخارجية الكوبي يؤكد متانة علاقات الصداقة والتضامن بين سورية وكوبا   |    الوزير المقداد يشارك في مراسم الاحتفالات الرسمية بالذكرى الـ 60 لاستقلال الجزائر   |    المقداد يزور الجزائر للمشاركة في الذكرى الستين لعيد استقلالها   |    الوزير المقداد يبحث مع عبد اللهيان سبل تطوير التعاون الثنائي والارتقاء به   |    الخارجية: الاعتراف باستقلال وسيادة كلٍ من جمهورية لوغانسك الشعبية وجمهورية دونيتسك الشعبية   |    المقداد في حفل تكريم السفراء السابقين: الدبلوماسية السورية نجحت في الدفاع عن القضايا العادلة لسورية والأمة العربية   |    إلى الأخوة المواطنين المقيمين في تركيا   |    المقداد يبحث مع وفد عسكري نيبالي التعاون الثنائي ومهام قوات الأندوف   |    المقداد يبحث هاتفياً مع نظيره الأبخازي القضايا ذات الاهتمام المشترك   |    المقداد في مجلس الشعب: سياسة سورية الخارجية ستبقى قائمة على أولويات السيادة الوطنية ووحدة الأراضي وتحرير كل شبر محتل   |    وزير الخارجية والمغتربين الدكتور فيصل المقداد خلال الاجتماع المشترك للهيئتين الوزاريتين التنسيقيتين السورية والروسية   |    المقداد يبحث مع سابلين آليات التعاون بين سورية وروسيا على كل المستويات   |    الخارجية: سورية تدين ممارسات واعتداءات قوات الاحتلال الإسرائيلي الوحشية في الأراضي الفلسطينية المحتلة   |    

مصدر مسؤول في الخارجية: سورية تدين بأشد العبارات التفجير الإرهابي المزدوج الذي ارتكبه انتحاريون من تنظيم داعش في أحد أسواق بغداد

2016-12-31

أدانت سورية بأشد العبارات التفجير الإرهابي المزدوج الذي نفذه انتحاريون من تنظيم داعش الإرهابي في أحد الأسواق ببغداد وأكدت أن هذا العمل الإجرامي يأتي للتغطية على الهزائم التي مني بها الإرهابيون إثر الانتصارات التي يحققها الجيش العراقي والحشد الشعبي لتحرير الموصل.

وصرح مصدر مسؤول في وزارة الخارجية والمغتربين بما يلي:  تدين الجمهورية العربية السورية بأشد العبارات التفجير الإرهابي المزدوج الذي ارتكبه انتحاريون من تنظيم داعش الارهابي وادى الى استشهاد سبعة وعشرين شخصا وإصابة ثلاثة وخمسين آخرين في أحد الأسواق العراقية في بغداد صباح هذا اليوم.

وأضاف المصدر لقد أبى هذا التنظيم الارهابي المدعوم من دوائر في المنطقة وخارجها اصبحت معروفة للعالم وداع العالم الحالي دون ارتكاب مزيد من جرائمه الدموية التي حصدت مئات ارواح العراقيين الابرياء من نساء واطفال وعجزة في عام 2016.

وتابع المصدر تؤكد وزارة الخارجية والمغتربين أن هذا العمل الاجرامي ياتي للتغطية على الهزائم التي مني بها الارهابيون إثر الانتصارات التي يحققها جيش العراق والحشد الشعبي لتحرير مدينة الموصل كما أن الانتصار الذي حققه الجيش العربي السوري وحلفاؤه في مدينة حلب قد جرد التنظيمات الإرهابية مما تبقى لديها من امكانيات لمواجهة تقدم الجيشين السوري والعراقي.

وقال المصدر كما تؤكد الجمهورية العربية السورية وقوفها إلى جانب عائلات ضحايا هذا العدوان الإرهابي ومع الحكومة العراقية وشعب العراق وجيشه في مواجهة الإرهاب وتدعو المجتمع الدولي لمعاقبة الأطراف التي تقوم بدعم وتمويل وتسليح الإرهابيين في العراق وسورية وتطالبها بتنفيذ قرارات مجلس الأمن ذات الصلة بمكافحة الإرهاب بعيدا عن سياسة ازدواجية المعايير.