2022-07-06
 المقداد يزور الجزائر للمشاركة في الذكرى الستين لعيد استقلالها   |    الوزير المقداد يبحث مع عبد اللهيان سبل تطوير التعاون الثنائي والارتقاء به   |    الخارجية: الاعتراف باستقلال وسيادة كلٍ من جمهورية لوغانسك الشعبية وجمهورية دونيتسك الشعبية   |    المقداد في حفل تكريم السفراء السابقين: الدبلوماسية السورية نجحت في الدفاع عن القضايا العادلة لسورية والأمة العربية   |    إلى الأخوة المواطنين المقيمين في تركيا   |    المقداد يبحث مع وفد عسكري نيبالي التعاون الثنائي ومهام قوات الأندوف   |    المقداد يبحث هاتفياً مع نظيره الأبخازي القضايا ذات الاهتمام المشترك   |    المقداد في مجلس الشعب: سياسة سورية الخارجية ستبقى قائمة على أولويات السيادة الوطنية ووحدة الأراضي وتحرير كل شبر محتل   |    وزير الخارجية والمغتربين الدكتور فيصل المقداد خلال الاجتماع المشترك للهيئتين الوزاريتين التنسيقيتين السورية والروسية   |    المقداد يبحث مع سابلين آليات التعاون بين سورية وروسيا على كل المستويات   |    الخارجية: سورية تدين ممارسات واعتداءات قوات الاحتلال الإسرائيلي الوحشية في الأراضي الفلسطينية المحتلة   |    

سورية تؤكد وقوفها إلى جانب الصين ودعم سيادتها على أراضيها ومصالحها البحرية في بحر الصين الجنوبي

2016-07-20

 

أكدت سورية وقوفها إلى جانب حكومة الصين الشعبية ودعم سيادتها على أراضيها في بحر الصين الجنوبي بما ينسجم مع قواعد القانون الدولي والمبادئ الأساسية الناظمة للعلاقات الدولية التي يحددها ميثاق الأمم المتحدة.

وقالت وزارة الخارجية والمغتربين في بيان لها: إن حكومة الجمهورية العربية السورية وانطلاقاً من التزامها بالمواثيق الدولية المنسجمة مع مبادئ وأهداف الأمم المتحدة وحرصها على الوقوف إلى جانب اصدقائها ومساندتها في المنابر الدولية تؤكد على وقوفها إلى جانب حكومة جمهورية الصين الشعبية ودعم سيادتها على أراضيها ومصالحها البحرية في بحر الصين الجنوبي بما ينسجم مع قواعد القانون الدولي العام والمبادئ الأساسية الناظمة للعلاقات الدولية التي يحددها ميثاق الأمم المتحدة.

وأضافت الوزارة: إنها تشدد على ضرورة حل النزاعات في بحر الصين الجنوبي بالطرق السلمية ومن خلال المفاوضات والمشاورات بين الدول المعنية مباشرة بهدف التوصل لحلول ترضي جميع الأطراف وتساهم في الحفاظ على السلم والاستقرار في بحر الصين الجنوبي وفقا لاتفاق "إعلان نهج السلوك" الموقع بين اتحاد دول جنوب شرقي آسيا "آسيان" والصين في العام 2002.

وكان الرئيس الصيني شي جين بينغ أكد مطلع الشهر الجاري رفض بلاده تقديم أي تنازل بشأن سيادتها في بحر الصين الجنوبي فيما شددت وزارة الخارجية الصينية في بيان لها الأسبوع الماضي على رفضها وعدم اعترافها بقرار محكمة التحكيم الدائمة حول بحر الصين الجنوبي والذي يزعم أن الصين انتهكت الحقوق السيادية للفلبين في منطقة بالبحر المذكور وقالت إن "القرار لاغ وباطل وليست له قوة ملزمة ولذلك يجب ألا تتأثر سيادة أراضي الصين وحقوقها البحرية ومصالحها في بحر الصين الجنوبي تحت أي ظرف بهذا القرار."