2022-07-07
 إعلان إلى الأخوة المواطنين والمغتربين السوريين   |    وزير الخارجية الكوبي يؤكد متانة علاقات الصداقة والتضامن بين سورية وكوبا   |    الوزير المقداد يشارك في مراسم الاحتفالات الرسمية بالذكرى الـ 60 لاستقلال الجزائر   |    المقداد يزور الجزائر للمشاركة في الذكرى الستين لعيد استقلالها   |    الوزير المقداد يبحث مع عبد اللهيان سبل تطوير التعاون الثنائي والارتقاء به   |    الخارجية: الاعتراف باستقلال وسيادة كلٍ من جمهورية لوغانسك الشعبية وجمهورية دونيتسك الشعبية   |    المقداد في حفل تكريم السفراء السابقين: الدبلوماسية السورية نجحت في الدفاع عن القضايا العادلة لسورية والأمة العربية   |    إلى الأخوة المواطنين المقيمين في تركيا   |    المقداد يبحث مع وفد عسكري نيبالي التعاون الثنائي ومهام قوات الأندوف   |    المقداد يبحث هاتفياً مع نظيره الأبخازي القضايا ذات الاهتمام المشترك   |    المقداد في مجلس الشعب: سياسة سورية الخارجية ستبقى قائمة على أولويات السيادة الوطنية ووحدة الأراضي وتحرير كل شبر محتل   |    وزير الخارجية والمغتربين الدكتور فيصل المقداد خلال الاجتماع المشترك للهيئتين الوزاريتين التنسيقيتين السورية والروسية   |    المقداد يبحث مع سابلين آليات التعاون بين سورية وروسيا على كل المستويات   |    الخارجية: سورية تدين ممارسات واعتداءات قوات الاحتلال الإسرائيلي الوحشية في الأراضي الفلسطينية المحتلة   |    

سورية تدين قرار الإدارة الأميركية تقديم دعم مالي إضافي لـ الخوذ البيضاء: تجسيد فاضح لدعم الإرهاب

2018-06-24

أكدت سورية أن تمويل الولايات المتحدة الأمريكية وتعويمها لمنظمة “الخوذ البيضاء” فضح دون حياء علاقتها بتنظيم إرهابي خلافا لادعائها مكافحة الإرهاب.

وقالت وزارة الخارجية والمغتربين في الجمهورية العربية السورية في بيان صادر عنها: تدين الجمهورية العربية السورية القرار الأمريكي الأخير المتمثل بتقديم دعم مالي قدره 6ر6 ملايين دولار لمنظمة “الخوذ البيضاء” الإرهابية.

وأضافت الوزارة: إن الجمهورية العربية السورية تعتبر هذا القرار الأمريكي الذي تفوح منه رائحة التمويل العلني للإرهاب تجسيدا فاضحا للدعم الذي تقدمه الولايات المتحدة الأمريكية وكل من فرنسا وبريطانيا ودول أخرى للإرهاب المتعدد الأشكال الذي شهدته سورية منذ العام 2011.

وتابعت الوزارة.. لقد قامت الولايات المتحدة الأمريكية وبعض الدول الغربية بتسخير هذا التنظيم لممارسة الإرهاب وخاصة الإرهاب الكيميائي بهدف تشويه صورة سورية وإطالة أمد الحرب عليها حيث لم يعد خافيا أن ما تسمى “الخوذ البيضاء” هي الذراع الاساسي لتنظيم جبهة النصرة الإرهابي وأن الإرهاب الذي مارسه هذا التنظيم قد أدى إلى مقتل الكثير من السوريين الأبرياء.

وشددت وزارة الخارجية والمغتربين في ختام بيانها على أن تمويل الولايات المتحدة الأمريكية وتعويمها لهذه المنظمة قد فضح دون حياء علاقتها بتنظيم إرهابي خلافا لادعائها مكافحة الإرهاب وخلافا لقرارات مجلس الأمن التي أكدت أن تنظيم جبهة النصرة وكل ما يرتبط به هي تنظيمات إرهابية تجب مكافحتها.