2022-07-07
 إعلان إلى الأخوة المواطنين والمغتربين السوريين   |    وزير الخارجية الكوبي يؤكد متانة علاقات الصداقة والتضامن بين سورية وكوبا   |    الوزير المقداد يشارك في مراسم الاحتفالات الرسمية بالذكرى الـ 60 لاستقلال الجزائر   |    المقداد يزور الجزائر للمشاركة في الذكرى الستين لعيد استقلالها   |    الوزير المقداد يبحث مع عبد اللهيان سبل تطوير التعاون الثنائي والارتقاء به   |    الخارجية: الاعتراف باستقلال وسيادة كلٍ من جمهورية لوغانسك الشعبية وجمهورية دونيتسك الشعبية   |    المقداد في حفل تكريم السفراء السابقين: الدبلوماسية السورية نجحت في الدفاع عن القضايا العادلة لسورية والأمة العربية   |    إلى الأخوة المواطنين المقيمين في تركيا   |    المقداد يبحث مع وفد عسكري نيبالي التعاون الثنائي ومهام قوات الأندوف   |    المقداد يبحث هاتفياً مع نظيره الأبخازي القضايا ذات الاهتمام المشترك   |    المقداد في مجلس الشعب: سياسة سورية الخارجية ستبقى قائمة على أولويات السيادة الوطنية ووحدة الأراضي وتحرير كل شبر محتل   |    وزير الخارجية والمغتربين الدكتور فيصل المقداد خلال الاجتماع المشترك للهيئتين الوزاريتين التنسيقيتين السورية والروسية   |    المقداد يبحث مع سابلين آليات التعاون بين سورية وروسيا على كل المستويات   |    الخارجية: سورية تدين ممارسات واعتداءات قوات الاحتلال الإسرائيلي الوحشية في الأراضي الفلسطينية المحتلة   |    

المقداد لوفد موريتاني: نقدّر المواقف المشرّفة للشعب الموريتاني وقيادته تجاه سورية

2022-05-15

استقبل الدكتور فيصل المقداد وزير الخارجية والمغتربين صباح اليوم النائب المصطفى بلاه صهيب رئيس لجنة الأخوة البرلمانية السورية الموريتانية والوفد المرافق له.

وعبّر الوزير المقداد عن تقديره واعتزازه بالعلاقات السورية الموريتانية والمواقف المشرفة للشعب الموريتاني وقيادته تجاه سورية وما تتعرض له من حرب إرهابية ظالمة بهدف إضعافها وإسقاط محور المقاومة وتصفية القضية الفلسطينية وتحقيق المصالح الغربية -الإسرائيلية.

وأشار الوزير المقداد إلى عمق العلاقات التاريخية بين سورية وموريتانيا التي تترسخ بشكل متواصل ومتميز في كل المجالات السياسية والثقافية والاجتماعية مبيناً أهمية العمل العربي المشترك والتنسيق الدائم في كل المحافل السياسية والبرلمانية لخدمة القضايا العربية ونوه أيضاً باهتمام القيادة السورية بالدبلوماسية البرلمانية ودورها الفعال في خدمة وتلبية مصالح الدول.

وأكد المقداد للوفد الضيف أن جميع المخططات الغربية والإقليمية لإسقاط الدولة السورية قد فشلت بفضل صمود شعبها وبسالة جيشها وكذلك وقوف الدول الصديقة والحليفة إلى جانبها.

وشدد الوزير على أهمية العمل على إصلاح الواقع العربي من خلال التركيز على إنهاء الخلافات بين الدول العربية وتقريب وجهات النظر ونبذ الخلافات والتركيز على القضية العربية الأساسية وهي القضية الفلسطينية وما تتعرض له من محاولات لتصفيتها.

من جهته النائب المصطفى بلاه صهيب عبر عن امتنانه وشكره للحفاوة وحسن الاستقبال اللذين وجدهما في سورية مبيناً أن زيارة اللجنة إلى دمشق تأتي في إطار دعم العلاقات الموريتانية السورية ودعم العمل البرلماني ومؤكداً على استمرار دعم بلاده لسورية وشعبها في مواجهة “الحرب الإرهابية ضدها” وفي الحفاظ على سيادتها ووحدة أراضيها وتحرير ما تبقى من أراضٍ محتلة وعودتها إلى كنف الدولة السورية لافتاً إلى أن موريتانيا حريصة على الدوام على الوقوف إلى جانب سورية العروبة ودعمها.

حضر اللقاء من الجانب السوري الدكتور بشار الجعفري نائب وزير الخارجية والمغتربين ومحمد بخيت عضو مجلس الشعب رئيس لجنة الأخوة عن الجانب السوري وعضو مجلس الشعب عبد العزيز العساف وعثمان صعب مدير إدارة الشؤون العربية والدكتور إحسان الرمان من مكتب الوزير ومن الوفد الضيف النائب بامادين والنائب بنيوك باب والنائب سليمان أحمد.

عرض جميع الاخبار