2020-08-12
 المعلم يتسلم نسخة من أوراق اعتماد سفير أبخازيا لدى سورية   |    الخارجية: قرار منظمة الأسلحة الكيميائية حول سورية يمثل تسييساً واضحاً لأعمالها وجاء نتيجة الضغوط والتهديدات الغربية   |    الخارجية: مؤتمر بروكسل والمواقف الصادرة عنه تبين استمرار واشنطن والاتحاد الأوروبي والأنظمة التابعة لهما في سياساتهم العدائية ضد سورية   |    المعلم: معركتنا ضد الإرهاب لن تتوقف ويجب تحويل قانون قيصر إلى فرصة للنهوض باقتصادنا الوطني وتعميق التعاون مع الحلفاء بمختلف المجالات   |    الخارجية: الإجراءات الأمريكية ضد سورية تجاوز للقوانين والأعراف الدولية الشعب السوري وجيشه لن يسمحا لمحترفي الإجرام الأسود بإعادة إحياء مشروعهم المندحر   |    الخارجية: تصريحات جيفري حول سورية تشكل اعترافاً صريحاً من الإدارة الأمريكية بمسؤوليتها المباشرة عن معاناة السوريين   |    سورية تدين ما يسمى قانون قيصر: تضافر جهود السوريين كفيل بإفشال مفاعيل القرار الأمريكي الجائر والحد من آثاره   |    سورية ترفض التدخلات الخارجية في شؤون الصين: انتهاك صارخ للقانون الدولي ومبدأ سيادة الدول على أراضيها   |    الخارجية: تجديد الاتحاد الأوروبي الإجراءات القسرية المفروضة على سورية يؤكد فقدانه استقلالية القرار وتبعيته المذلة للسياسة الأمريكية   |    سورية تدين محاولة الإنزال الإرهابي على الشواطئ الفنزويلية: استمرار لمؤامرة تقودها واشنطن ضد فنزويلا   |    

الوزير المعلم ونظيره البيلاروسي يشيدان بالتطور المستمر والمتسارع للعلاقات الثنائية بين البلدين خلال لقاء على هامش أعمال الدورة الـ 74 للجمعية العامة للأمم المتحدة

2019-09-29


التقى السيد  وليد المعلم نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين بنظيره  البيلاروسي السيد  فلاديمير ماكي، وبحث معه مختلف جوانب العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين، حيث أشاد الجانبان بالتطور المستمر والمتسارع لهذه العلاقات، وأكدا على أهمية البناء على نتائج الاجتماع الأخير للجنة المشتركة السورية البيلاروسية الذي عقد مؤخراً في  دمشق، وكذلك نتائج زيارة الوزير المعلم إلى  مينسك مؤخراً، وذلك بهدف المضي قدماً في تعزيز هذه العلاقات في مختلف المجالات. كما تطرق الجانبان إلى تطورات الأوضاع في سورية.
أعرب السيد الوزير المعلم عن الشكر والامتنان لـ  جمهورية بيلاروس على وقوفها إلى جانب سورية خلال السنوات الماضية، وعلى دعمها لقضايا سورية العادلة في المحافل الدولية، معرباً عن تقدير سورية الكبير لمبادرة الرئيس البيلاروسي وللجهود التي بذلها ويبذلها الجانب البيلاروسي في سبيل استضافة  الأطفال السوريين من أبناء الشهداء في المخيمات الصيفية في جمهورية بيلاروس

من جهته، جدد وزير خارجية بيلاروس موقف بلاده الداعم لسورية في مختلف القضايا وأمام جميع المحافل الدولية، مقدماً التهنئة لسورية بمناسبة تشكيل  اللجنة الدستورية، ومؤكداً رغبة بيلاروس واستعدادها للتعاون مع سورية في كل المجالات التي من شأنها تطوير العلاقات بين البلدين الصديقين

حضر اللقاء السادة الدكتور  فيصل المقداد نائب وزير الخارجية والمغتربين، والدكتور  بشار الجعفري المندوب الدائم لسورية لدى الأمم المتحدة، ومحمد العمراني مدير إدار المكتب الخاص في وزارة الخارجية والمغتربين

عرض جميع الاخبار